منتدى صداقة


    عجائب وغرائب الشعر العربي الجميل

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    ذكر
    عدد الرسائل : 69
    العمر : 40
    تاريخ التسجيل : 21/10/2008

    عجائب وغرائب الشعر العربي الجميل

    مُساهمة  Admin في الأحد أكتوبر 26, 2008 1:42 am

    عجائب وغرائب الشعر العربي الجميل

    من عجائب وغرائب الشعر العربي الجميل .... ويا له من مجال واسع ورائع ...

    ونبدأ بهذه الابيات التي تستطيع قرأتها افقيا وعموديا ....

    الوم صديقي وهذا محال
    صديقي احبه كلام يقال
    وهذا كلام بيلغ الجمال
    محال يقال الجمال خيال

    ايضا من طرائف الشعر هذه القصيدة .. والتي هي عبارة عن مدح ( لنوفل بن دارم ) .. واذا اكتفيت بقرأة الشطر الاول من كل بيت .. فأن القصيدة تنقلب رأس علي عقب .. وتغدوا قصيدة ذم لا مدح ....

    قصيدة المدح هي ...

    اذا اتيت نوفل بن دارم امير مخزوم وسيف هاشم
    وجدته اظلم كل ظالم علي الدنانير او الدرهم
    وابخل الاعراب والاعاجم بعرضه وسره المكاتم
    لا يستحي من لوم كل لائم اذا قضي بالحق في الجرائم
    ولا يراعي جانب المكارم في جانب الحق وعدل الحاكم
    يقرع من يأتيه سن النادم اذا لم يكن من قدم بقادم

    اما قصيدة الذم فهي ....

    اذا اتيت نوفل بن دارم وجدته اظلم كل ظالم
    وابخل الاعراب والاعاجم لايستحي من لوم كل لائم
    ولايراعي جانب المكارم يقرع من يأتيه من النادم
    رأيت الناس قد عدلوا الي من من عنده العدل
    ومن لا عنده عدل فعنه الناس قد عدلوا


    والابيات التالية هي جزء من القصيدة الرجبية ولها ميزة عجيبة جدا وهي ان الابيات هي ابيات مدح .... ولكن اذا قرأتها بالمقلوب كلمة كلمة .. اي تبدأ من قافية الشطر الثاني من البيت الاول وتنتهي بأول كلمة بالشطر الاول من البيت الاول .... فأن النتيجة تكون ابيات هجائية موزونة ومقفاه ومحكمة ايضا ....

    حلموا فما ساءت لهم شيم سمحوا فما شحت لهم منن
    سلموا فلا زلّت لهم قدم رشدوا فلا خلّت لهم سنن

    وسوف تكون الابيات بعد قلبها كالتالي ...

    منن لهم شحت فما سمحوا شيم لهم ساءت فما حلموا
    سنن لهم خلّت فلا رشدوا قدم لهم زلّت فلا سلموا





    قال بعضهم :
    لَبِقٌ أَقْبَلَ فِيــــــهِ هَيَفٌ
    كُلُّ ما أَمْلِكُ إِنْ غَنَّى هِبَهْ
    وكل جملة ملونة بلون واحد تُقْرَأُ من اليمين إلى اليسار وبالعكس حرفًا حرفًا.


    قال الحريري في مقاماته :

    (1)أَيْ جَرَّدَ الزمانُ عَلَيَّ سَيْفَهُ لـِـيُخِيفَني وسَنَّ غَرْبـَـهُ، والغَرْبُ حَدُّ السَّيْفِ.
    (2)أَيْ وانْــتَزَعَ من عيني نَــوْمَها مُغَاضِبًا وأَسَالَ مَجْرَى دُمُوعِها.
    (3)أَيْ لِي في كُلِّ فَضَاءٍ طلعةٌ كالشمس وغربةٌ كَــغُرُوبِها.
    (4)أَيْ وكذلك الذي يَأْتِي المَغْرِبَ فهو متغربٌ، والجِهَةُ التي يَنْوِيها غربةٌ أَيْ بَعِيدةٌ.


    farao farao farao farao farao farao farao farao farao

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 27, 2017 5:06 pm